الأحد، 2 يوليو، 2017

أرى


أرى.

* كاظم ابراهيم مواسي

..

أرى الأشعارَ تنأى عن مواطنها

وقرصَ الشمس يغفو من مواجعنا



حكايانا خرافٌ حانَ مأكلها

فلا تعتب على أحدٍ يفارقنا



بلاد العُرْب أوطاني فلا حرجٌ

مآسيها تنام على مدامعنا



أنادي النارَ أنأى من محارقنا

أنادي الحبَّ حتى لا يغادرنا



فيا ربّي أنرْ عقلاً يلازمنا

وهوّنْ من مصائبنا مرابعنا





ففيها القلب مشغولٌ بوحدته

وفيها الحبُ شيءٌ من مشاغلنا



بلادي في القصائد موطنٌ عشقٌ

وفي التاريخ لغزٌ في مدارسنا.

.

2.7.2017

الاثنين، 22 مايو، 2017

تحد

  1. تحد
    كاظم ابراهيم مواسي
    ...
    كلْ ما شئتَ فإني آكل الصخرَ
    إذا ما جعتُ
    ...
    التحمُ بأرضي فيما لو متُّ
    أسرق أكلي من منقار الطير وآكل
    لا أقبلُ أيَّ رضوخ
    لا أقبلُ غير شموخ
    اشربْ ماء التفاح عصيرا
    وأنا اشرب حسراتي
    لكن
    سوف تفاجئك مقاومتي
    ويكون الأمرُ لك عسيرا
    قف يا سافر
    واعلم اني حيٌّ قادر
    آتيكَ مخاطر
    ...
    اول قصيدة نشرتها في الاتحاد الحيفاوية عام 1987

الأحد، 30 أبريل، 2017

قراءتي في لقاء مؤسسة انصار الضاد

video

صور مع أدباء

مع الدكتور ياسين كتانه


مع الشاعر عبد الناصر صالح والسيد محمد حسن كنعان

مع الاستاذ محمد عدنان بركات جبارين والشاعر محمد حسني كعوش والصديق عاطف عمار

يظهر في الصورة الشاعر الهيلموني والاعلامي رشيد خير وبروين عزب

الاثنين، 6 مارس، 2017

أبي

أبي.
كاظم ابراهيم مواسي
**
بعد 33 من رحيله كتبت :
….
الأهلُ والناسُ الذينَ بقربهِ
عَرَفوا أبي كالقلبِ في نبضاتِهِ

حسنُ الطبيعةِ والعطاءُ سبيلُهُ
اللُطفُ والإيمانُ من ميزاتِهِ

كلُّ الذينَ أتوهُ أكرمَ حِلَّهُم
ورأى بهم خيراً على عتباتِهِ

وأبي لِمن جَهِل المُروءةَ قدوةٌ
حَمَل الهُمومَ من المحبِّ بصمتِهِ

عادَ القَريبَ .سعى على أقدامِهِ
شيخاً أحبَّت قريتي خطواتِهِ

حيّى الإلهُ مسيرَهُ وتراثِه
ورعا البنينَ لِذكرهِ وبناتِهِ

الله يرحمُ والدي لِصِلاتِهِ

لا بدَّ ينعَمُ جنّةً لِصَلاتِهِ.

الثلاثاء، 28 فبراير، 2017

كفانا قتلاً


كًفانا قًتْلاً
كاظم ابراهيم مواسي
..
هُوَ الموتُ يأتي وَيدنو إلَينا
ولا ينثَني يقطُفُ الوردَ عُنوه

وَكمْ كانَ قلبي حزيناً ويَلظى
إذا الوردُ أضحى قتيلاً بِقَسْوه

إلهي وأنتَ عظيمٌ وحيٌّ
لماذا عبادُكَ ماتوا لِكَبْوه

أليسَ التسامحُ فعلاً كريماً
أليسَ التصافي جميلاً لِصَفْوه

نَباتُ الحياةِ يجودُ  بِوَرْدٍ
وما الوردُ يحيا إذا مسَّ جذْوه


نَبيُّ العُروبةِ أوصى بِسِلْمٍ
أليسَ النبيُّ لَنا خَيْرَ قُدْوه

كَفانا مُواتاً وقتلاً زهيداً
نُحبُّ الحياةَ ونسعى لِنَشْوه
أخر شباط 2017