الاثنين، 22 مايو، 2017

تحد

  1. تحد
    كاظم ابراهيم مواسي
    ...
    كلْ ما شئتَ فإني آكل الصخرَ
    إذا ما جعتُ
    ...
    التحمُ بأرضي فيما لو متُّ
    أسرق أكلي من منقار الطير وآكل
    لا أقبلُ أيَّ رضوخ
    لا أقبلُ غير شموخ
    اشربْ ماء التفاح عصيرا
    وأنا اشرب حسراتي
    لكن
    سوف تفاجئك مقاومتي
    ويكون الأمرُ لك عسيرا
    قف يا سافر
    واعلم اني حيٌّ قادر
    آتيكَ مخاطر
    ...
    اول قصيدة نشرتها في الاتحاد الحيفاوية عام 1987

الأحد، 30 أبريل، 2017

قراءتي في لقاء مؤسسة انصار الضاد

video

صور مع أدباء

مع الدكتور ياسين كتانه


مع الشاعر عبد الناصر صالح والسيد محمد حسن كنعان

مع الاستاذ محمد عدنان بركات جبارين والشاعر محمد حسني كعوش والصديق عاطف عمار

يظهر في الصورة الشاعر الهيلموني والاعلامي رشيد خير وبروين عزب

الاثنين، 6 مارس، 2017

أبي

أبي.
كاظم ابراهيم مواسي
**
بعد 33 من رحيله كتبت :
….
الأهلُ والناسُ الذينَ بقربهِ
عَرَفوا أبي كالقلبِ في نبضاتِهِ

حسنُ الطبيعةِ والعطاءُ سبيلُهُ
اللُطفُ والإيمانُ من ميزاتِهِ

كلُّ الذينَ أتوهُ أكرمَ حِلَّهُم
ورأى بهم خيراً على عتباتِهِ

وأبي لِمن جَهِل المُروءةَ قدوةٌ
حَمَل الهُمومَ من المحبِّ بصمتِهِ

عادَ القَريبَ .سعى على أقدامِهِ
شيخاً أحبَّت قريتي خطواتِهِ

حيّى الإلهُ مسيرَهُ وتراثِه
ورعا البنينَ لِذكرهِ وبناتِهِ

الله يرحمُ والدي لِصِلاتِهِ

لا بدَّ ينعَمُ جنّةً لِصَلاتِهِ.

الثلاثاء، 28 فبراير، 2017

كفانا قتلاً


كًفانا قًتْلاً
كاظم ابراهيم مواسي
..
هُوَ الموتُ يأتي وَيدنو إلَينا
ولا ينثَني يقطُفُ الوردَ عُنوه

وَكمْ كانَ قلبي حزيناً ويَلظى
إذا الوردُ أضحى قتيلاً بِقَسْوه

إلهي وأنتَ عظيمٌ وحيٌّ
لماذا عبادُكَ ماتوا لِكَبْوه

أليسَ التسامحُ فعلاً كريماً
أليسَ التصافي جميلاً لِصَفْوه

نَباتُ الحياةِ يجودُ  بِوَرْدٍ
وما الوردُ يحيا إذا مسَّ جذْوه


نَبيُّ العُروبةِ أوصى بِسِلْمٍ
أليسَ النبيُّ لَنا خَيْرَ قُدْوه

كَفانا مُواتاً وقتلاً زهيداً
نُحبُّ الحياةَ ونسعى لِنَشْوه
أخر شباط 2017


الثلاثاء، 13 ديسمبر، 2016

السيناريو السوري المحتمل

السيناريو السوري المحتمل
·      كاظم ابراهيم مواسي
ان تكون براغماتيا يعني ان تتخيل ماذا من المحتمل ان يحدث بمعنى ان تتخيل سيناريوهات محتملة .
السيناريو الذي تخيلته من تدخل امريكا في الازمة السورية هو ان تقنع روسيا بترحيل بشار الاسد وتاسيس حكم بديل يضمن للشعب السوري حياة مقبولة .بعد الهجوم على المعارضة السورية في حلب .ليس واضحا ما هي الخطة التي اتفق الامريكان والروس ان ينفذوها في سوريا .ففي حالة بقاء الاسد السيناريو المتوقع ان لا يعود الى سوريا ملايين المشردين ومحتمل ان يترك سوريا مليونا نسمة اخرين ومن المحتمل ان تستمر المعارضة باستهداف النظام بتفجيرات تزعجه . وسيناريو اخر محتمل ان تمارس روسيا وامريكا رعايتهما للنظام واستبدال بشار بشبيح اخر يخدم الاهداف الروسية والامريكية .ويتعدى السيناريو الى ما يمكن ان يحدث للموقف الايراني وحزب الله حيث من المتوقع انسحابهما من موقفهما الممانع لاسرائيل وامريكا ويعودون للاهتمام الفردي كل انسان يهتم بنفسه.
صراحة السيناريوهات المتوقعة كثيرة وكذلك السيناريوهات غير المتوقعة .ولكن الامر الذي لا شك فيه اثر التحالف الامريكي الروسي على الساحة السورية ان اسرائيل سترتاح من التهديد من الجهة الشمالية كما ارتاحت شرقا وجنوبا والخوف كل الخوف ان تصب اسرائيل جام حقدها على قطاع غزة .فكيف ستتصرف حماس دون الدعم الايراني ودول الممانعة التي قد تصبح دولا صديقة .
اسئلة تجول في الخاطر وتوقعات متخيلة والوضع الحالي لا يزال سيئا .فهل سيتحسن الحال ! لعل وعسى !