الاثنين، 1 أغسطس، 2016

رحلة أفكار 3


رحلة أفكار 3

كاظم ابراهيم مواسي

**

***    الكفار في فجر الاسلام .حاربوا المسلمين .وكانوا ضد الدعوة الاسلامية وكانوا يعبدون الأوثان .

 تتكلم اليوم أخي المسلم في القرن الحادي والعشرين عن الكفار والجهاد في سبيل الاسلام .فبالله عليك أين تجد الكفار اليوم ؟،وهل أهل الكتاب كفار ؟وهل الهندوس والصينيون والقبائل الأفريقية تعاديك وتمنعك من ممارسة شعائرك الدينية .

 إصح أخي المسلم فلا أحد يضايقك اليوم بسبب اسلامك .اما الامبريالية والاستعمارية فهي لا تفرق بين مسلم وهندي وروسي وتنهب الأراضي.



***    الدعوة والموعظة اذا كانتا ضرورتين يجب توجيههما لمن هو في ضلال وبحاجة لهما .وليس لكل عابر في الطريق او قارئ بالفيسبوك..



***    من الأفضل عدم رمي القمامة الا في الحاويات .بلد فهمانين ليست بحاجة لعمال نظافة .أم أنا مخطئ ؟.



***    قد يكون المتعلم الذي يملك دراية بموضوع واحد ،أوفر حظا من المثقف ،الذي لديه دراية بعدة مواضيع ،والسبب الشهادة الأكاديمية..



***    إذا رأيت وسمعت الذين يتسابقون في مدح الجلاد .ويتفننون في جلد الذات ...فتعوذ من الشياطين والشيطانات ..وقل لهم .إخرسوا يا هؤلاء ...فإن السكوت من ذهب..



***    سامحك الله أيتها النائبة الصادقة حنين زعبي .فجنود الجيش الإسرائيلي لم يقتلوا أحدا من أسطول العودة التركي الذي أشتركت به .ماتوا من الإنفلونزا .وحكومة اسرائيل لم تعتذر للأتراك ولم تعطهم تعويضات واحدا وعشرين مليون دولار .فهذه ليست تعويضات إنها هدية صداقة .الله يسامحك حنين .لقد جعلت الكنيست يقوم ولا يقعد .قالوا عنك مخربة ويفكرون بإقصائك من الكنيست .سامحك الله لماذا لا تقولين الحقيقة !!!!.



***    العاقل ينمي لديه حساسية لوضع الآخرين وحاجاتهم وفي نفس الوقت لوضعه الذاتي وحاجاته الذاتية..



***    ليس قتل المسن الفرنسي وحده جريمة فقتل اي انسان جريمة بشعة فليرحمنا الرب خالق كل شيء من آفات البشر.



***    عندما تمنح الآخر محبة يشعر هو بالانتعاش والطاقة الحيوية .وانت أيضا تشعر بها عندما يحبك الآخرون .المحبة تعني طاقة حيوية .ومن الأفضل أن نمنحها للأقربين .حيث أن الاقربين أولى بالمعروف ..



***   قول أعجبني ..

 في أمور الدنيا ،أنظر على من هو أقل منك . حتى تدرك نعمة الله عليك.

 وفي أمور الآخرة .أنظر على من هو أعلى منك.

 حتى تدرك أين تقصيرك.



***       أنت مهم بالنسبة لنفسك .ومهم للبعض وغير مهم للبعض الآخر وعليك أن تحترم كل وجهات النظر ما دامت لها اسباب..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق