الأحد، 24 أغسطس، 2008

دموع

دموع
كاظم ابراهيم مواسي
دمعك ِ....
هذا القطر المسكوب على قطعة حلوى
أيقظ في أعماقي طفلاً
كان ينام وفي يديه قرشٌ ابيض
-ينفع لليوم الأسود –
دمعك.....هذا الطفل الصارخُ
في وجه المادة والماديين
حرّك في البحر الأبيض أمواجاً
كانت تختبئ الحيتان بها
دمعك ِ هذا المظلوم يريد الإنصاف
من الحاكم والظالم
هذا الخبز المعجون بدقات القلب
يسائل هذا العالم عما يمكن أن يحدث
دمعك ِ هذا الشعر الواقف
بين الفقراء وبين الحيتان
بين الأزهار وبين الأشواك
بين الباقي والفاني
بين الخير وبين الشر
يسائل هذا العالم عن حل ٍ
أو رسم ٍ للمستقبل.

هناك تعليق واحد:

  1. للدّموع تداعيات كثيرة... وأشدّها ألمًا تلك الّتي صوّرتها، أستاذ كاظم، في نصّك هذا...
    المقطع:
    هذا القطر المسكوب على قطعة حلوى
    أيقظ في أعماقي طفلاً
    كان ينام وفي يديه قرشٌ ابيض
    -ينفع لليوم الأسود –
    من أجمل ما قرأتُ...

    دمتَ بخير وإبداع...

    ورد عقل

    ردحذف