الخميس، 30 يوليو، 2009

تعليقات على كتابتي 7-2009

الى الشاعر كاظم ابراهيم
مودتي اليك ايها الشاعر الجميل
نصك جميل جدا
فيه لذة مبنية على الامل
والمقاومة
والحماسة
اتمنى ان اقرأ لك دوما

اخوكم

ماجد مطرود



سيد كاظم ابراهيم مواسي..سلام عليك.. كلماتك ..هي جواز سفرك الى قلوب القراء..قلمك .هو قارب يدفعه شراع الابداع في بحر اللغة..بدمع الزيتون تكتب على اوراق من شجن...بعطر اللوز تكتب !.. بعبق الزنبق تكتب. تنحني قصيدتك اجلالا لكرامة الانسان..!! تزرع اشعارا..وتكبر سنابل قمح..وتنحني كلما امتلات احتراما !!.. تسجدلأمنا الارض.!!تشكرها تقبلها..!!ويدك تزرع اشعارا ..وتزهر ورودا ..ابياتك تمنحنا طعم الوطن..ورائحة الارض. ففي ثراها كرامة الشهداء..وكرامة الامه ..ستبقى بلادي اجمل وشم على جباهنا..تحياتي.



حواء-عاشقة الرسم بالكلمات


فعلا ، الشعر ليس برص كثير الكلمات و لا المديح الكالح. نصك ، أخي الكريم ، خير مثال على الشعر الجميل ..

تحياتي
علاء كبها
زرت مدونتك الجميلة وتعرفت عليك اكثر بارك الله لك في ابنائك وزوجتك وتبين ان بيتي لم يكن يبعد عنك كثيرا قيل ان اهجر منه
اعود الى موضوع التينة والزيتونة فكلاهما يحتاج لرعاية فبدون رعاية لن يبقى لا تين ولا زيتون
يسر الله امرك
خالد السعد
***************
"إذا غنّى سجد"

ما أجمله من تعبير .. إنه يصلح كمنتجع للتأمل .. :)

لله درك

نور الادب
Flower

رائع ايها الكاظم

دمت بألف خير
شاكر السلمان
لا نار تقهر شعبنا..والقهر يوقد شعلتي ... باختصار شديد قصيدة بطعم الحريه والشموخ وكرامة الشعوب.. سلمت يمناك وكلتا يداك ابدعت


دفء الموقد- 2009-07-06 10:58



2. أبدعت يداك وقلمك عزيزي فما من نار ووهج واية شيء يقهر شعبنا...أما للسفر فأنا آسف على انه اصبح فكر كل شاب للتعلم في الخارج وهناك العديد من يستقر هناك يجب ان نبقى كي ننضال حتى النهاية سلام


سحر العيون- 2009-07-06 11:30




3. الثوره خامده بانفسنا النائمه انفسنا المسروقه .من يوقظها؟؟رغم الحب رغم الالم رغم الصمت والعجز سنبقى نوعا ما صامدون وصامدون امام ذاتنا وضد ذاتنا كي لاتخمد نيران الثوره في داخلنارغم كل شي وكل المستعبدين ....وتحياتي للجميع


همسه- 2009-07-06 12:19

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق