الثلاثاء، 22 يوليو، 2008

حالة 1992

حالة
كاظم ابراهيم مواسي

شيءٌ ما يخرج من أعماقي
حبٌّ ما يدخل في آفاقي
أستبدل أفكاري
فدخولي وخروجي من حقي
والحقّ زعيم الأقدار ِ
**
الدنيا لعبة طفل ٍ يلهو
غير الفرحة ليس يلاقي
لكنّ الموتَ ،الخوفَ ،الحزنَ،
رفاقُ الآلام ِ
تُغيّر لون الإشراق ِ
فتمسي الوردةُ ذابلةَ الأوراق ِ
والبحرُ يهادنُ رملاً
والجوّ عديمَ الأمطار ِ
....
وحين يحبّ المرءُ
تكون الدنيا لعبة طفل يلهو
غير الفرحة ليس يلاقي


1992

هناك تعليق واحد:

  1. حالة صادقة... وكلمات شفّافة وجميلة....
    تسعدني دائمًا قراءة نصوصك أستاذ كاظم...

    مع احترامي وتقديري،
    ورد عقل

    ردحذف