الأحد، 8 أغسطس، 2010

قصتي مع الوعي

قصتي مع الوعي-خاطرة ليست ذاتية بالضرورة-
كاظم إبراهيم مواسي
**
لا اعرف كيف يغيب وعيي الخاص بتدخين السجائر ،عندما ، أمرّ بأية مشكلة. أشعل سيجارتي الطويلة ،وأدخن فلا أشعر أنني أشعلتها أو أنني أشهق وأزفر دخانها ،وبعد دقائق أنسى أنني دخنت فأشعل الثانية دون أن أراقب نفسي ،وأشعل الثالثة والرابعة والخامسة حتى تنتهي العلبة بعد أربع ساعات دون أن أشعر بذلك ودون أن أراقب نفسي .
هذا الأمر استوقفني مؤخراً ،لأقف وقفة مع الذات ،هي وقفة الوعي الذاتي لفعلتي،فكما للتدخين احتجت للوعي الذاتي ، رأيت أن الوعي الذاتي يلزمنا في جميع مجالات الحياة ،وفي كثير من المجالات لا يسمح الإنسان لنفسه ان يفقد الوعي الذاتي ،كالوعي الذاتي الاقتصادي أو الخاص بالأسرة أو الخاص بالمجتمع الذي نعيش فيه ، فصرت أفكر في مجالات الوعي وأين أقف أنا فيها كالوعي الذاتي لقدراتي وقدرات الآخرين والوعي الذاتي لثقافتي وثقافة الآخرين.
فعلاً انتبهت لنفسي وصممت على التقليل من تدخين السجائر والانتباه إلى كل سيجارة أشعلها والحقيقة أن السيجارة لا تمنحني شيئاً سوى التسلية والأنس الذي نادراً نجده في المجتمع الذي يتمحور على تبادل المصالح و"الانترس" .
على ذكر المجتمع فاليوم صرت أرى ما لم أره من قبل لانشغالي بأموري الخاصة، هذا المجتمع يحوي الأغنياء والفقراء ،والمتعلمين وغير المتعلمين ،والكبار والصغار ،والمعافين والمرضى ،والمحترمين والجانحين ،والمتدينين وغير المتدينين ،فأدركت آن مجتمعنا غير متجانس والفروق بين الناس متباينة منها ما هو كبير ومنها ما هو صغير،فصار لدي وعي خاص بالمجتمع وهذا أمر مطلوب لبلوغي الخمسين ،فعرفت وأدركت أين أنا ومن أنا بين الناس.
www.kazemmawassi.blogspot.com

هناك 4 تعليقات:

  1. مبارك لكَ ما وصلتَ إليه

    بمناسبة وصولك للوعي .. لعلّي ( لعلّي هااا .. ) أدركتُ كلّ هذا .. قبلَك
    المهم أن نصل *

    أتابعكـ دوماً

    صباحُكـَ نرجِس

    ردحذف
  2. اسراء حجيرات
    اهلا بك دوما ،وشكراً جزيلاً على المتابعة
    لقد ذكرت في البداية ان الخاطرة ليست ذاتية بالضرورة

    ردحذف
  3. من موقع العرب
    1 ايها الرجل الفاضل انت على حق، على المرء ان يقف مع الذات ...ولكن السؤال هنا كم من الاشخاص يقفون مع الذات فمجتمعنا يهرب من لحظة الوقوف مع الذات ...المرء يدرك الكثير من حوله ولكن لا يدرك الذات ....ان شاءالله يعون كلماتك
    فاطمة الهاربة | 2010-08-10 11:00:4
    2 نسبة المدخنين العرب في اسرائيل(حشيش ومرحوانا) تصل الى 60% عند الشباب وهذا يساعدهم بتاجيل "عملية" الجلوس مع الذات...انا اجلس مع ذاتي كل احد وخميس ونتخاصم ونتراشق الشتائم وبالاخر بنعمل صلحة على سيجارة مارلبورو لايت ههه...
    انا | 2010-08-10 11:05:54 |

    ردحذف
  4. اخي كاظم تحياتي...يفتقر الكثير الى الوعي الذاتي ...فبدونه يتم تجاوز الكثير من الخطوط الحمراء...فيكون ظلم للنفس والاقربين وللمجتمع...فلا بد ان تكون للانسان وقفات صدق مع نفسه...لتقييم ذاته واصلاحها قبل ان يقيمه الاخرين ويتم نبذه...فلا بد من وعي لواجباته وحقوقه من اجل ان يتم التكاتف والتكافل العائلي والاجتماعي ...فيعيش حياته ويترك اثرا طيبا ولا يكون مجرد نكره...احييك اخي على اثارة هذا الموضوع المهم...وبالتوفيق...وتحياتي للجميع. همسه | 2010-08-10 14:40:18 |

    ردحذف