الأحد، 26 أكتوبر، 2008

كفر قاسم البقاء

ملاحظة : يعاد نشر هذه القصيدة لذكرى مجزرة كفر قاسم اكتوبر 1956 التي تمثل صمودنا

كفر قاسم البقاء
كاظم إبراهيم مواسي
هي قريةٌ زيتونها وطنٌ
وجامعها وطن
هي كفر قاسم إذ يعاتبنا الزمن
ما نحن إلا قرية شهداؤنا كانوا الثمن
لما أتانا الهاربون من الردى
يبغون بيدرنا وقمح حقولنا
كنا هنا ،كنا هنا
أجسادنا كانت هنا
وعقولنا كانت هنا
عربٌ صرخنا ،نحن عائلة العرب
نحمي البلاد من الهرب
نحمي العيون من اللهب
لكنهم
زرعوا الرصاص بجسمنا
زرعوا الرصاص
ظنوا بأن النار تردعنا عن الوطن الحبيب
قتلوا بنا الأفراح ،ما قتلوا الوطن
بقيت بلاد العرب في أرواحنا
بقي العرب
زرع الزمان بروحنا مصل الجراح
زرع الرصاص بجسمنا حب المكان
وتجمهر الشعراء حولك كفر قاسم
يستعيدون الحدث
وبلاغة الأحزان أنت ِ
وأنت ِ فاتحة الأمل
فيك البقاء
لك ِ البقاءُ ، لك ِ المقل
ولك ِ الأملِ


من ديوان الشهيد الصادر عام 1999

هناك تعليق واحد:

  1. الأخ الشاعر كاظم ابراهيم مواسي:
    تحياتي لك ايها الأخ العزيز..
    ان كلماتك وصورك الشعرية حقا تنطلق من اعماق
    الجراح , كنسور تتحدى عواصف الزمن الهوجاء ,
    وتتحدى رصاص الغدر , وتقاوم من اجل وطنها وحياتها..
    دمت ودام صوتك
    اخوكم الدكتور ابراهيم الخزعلي

    ردحذف