السبت، 5 سبتمبر، 2009

تعليقات القراء 8/2009

الشاعر الجميل/ كاظم إبراهيم ..



أغنية لطيفة على ضفاف البحر، تلامس رياها شغاف الروح
وتزاحم رائحة البحر في دهليز النفس ..

طربت لهذا الإيقاع الجميل..

تقديري ..
الشاعر عبد المنعم حسن

---

بقعةٌ جميلةٌ من وطننا العربي .. لكن ..

راقٍ حرفُكَ سيدي
د. طاهر سماق

--________________________________________
الأستاذ كاظم

لحنٌ جميل وكلمات وفقت في اختيارها


بانتظارك دوما
الشاعر رائد ابو مغصيب
---
هنا الأموال ترقص حول صانعها
وحاملها يضيء لنا مراياهُ

أحب الفقر رغم مدى بشاعته
ففيه الحب أفئدة عطاياهُ

والله إنك لشاعر

ما بين رقص الأموال و إضاءة المرايا

وبين الفقر والحب تتألق معنى

وتتألق بناء شعرياً جميلاً
سلمتَ
الشاعر عبد الكريم عبد الرحيم
---
الشاعر / كاظم إبراهيم



حيتك أمواجُ الجمالِ والروعة

ودم جميلاً كما هو العهد بشعرك
تحياتي
الشاعر عبد الله بيلا
---
الشاعر الجميل
كاظم ابراهيم مواسى

أولا
كل عام وأنتم بخير

أما البحر وماله وما عليه
فقد أبدعت في استخراج
شئ من النفس في ثناياه
ويبقى ببحرشرم الكثير


اسمح لي بإعادة تنسيق القصيدة


بورك القلب والقلم
تحاياي
عارف عاصي
--------

الشاعر محمد الصاوي السيد حسين
تحياتى البيضاء

تحاكي روحنا الحيرى سجاياهُ

ما أجمل هذه الصورة الشعرية التى تحمل تشخيصا وجدانيا للبحر
ما اجمل هذ الخيال الذى يرسم صورة للنفس البشرية
فنرى لها موجا ورملا وضفافا ونوارساً تخفق

حقا صورة شعرية بليغة ثرية
***************


-

كلام جميل
ما شاء الله على الكلمات الحلوة وسلمت يمناك
شرين مصاروة الطيبة

--------

احلى تحيه للشاعر مواسي وكلماتك جميله وننتظر مزيد من فيض ونزف قلمك ورمضان كريم وينعاد عليك وعلى محبينك بالخير واليمن والبركات


همسه
-----


أسعد الله أوقاتكم فردا فردا ... لو قلت انها قمة الروعة , أحس انني لم ولن أوفيها حقها , هذه الحروف عانقت السحاب بجمالها ,,, دمت ودام نبض قلمك أستاذي ..


زرقاءُ اليمامة -

----

حييت يا صديقي
نص بهي
يضيئه فكرك النير
ولغتك الحية


كن بخير وشعر
ولغة خضراء

د.محمد طالب الأسدي
-----
معاني جميله أخي كاظم وتعابير فيها إبداع أيضا .....

خميسه جربان(محبوبة الباشا)-جسر الزرقاء
------

ترتسم على جدران قلوبنا البسمة عند قراءة هذا الكلام البهيج

غادة الغد باقة

-------

الشاعر كاظم إبراهيم مواسي
أولاً أعتذر لإعادة تنسيق القصيدة
وتشكيلها...
القصيدة جميلة عذبة
كاملية غزلية رقيقة
تركت علامةً حمراء، أعتذر عنها
رُبَّما أكونُ مُصيباُ فيها
ورُبَّما أكونُ مُخطئاً أيضاً
أحسبها يجب أن تكون مرفوعة
والعلم عند الله

دمت شاعراً
تحيَّاتي
نضال يوسف ابو صبيح

هناك تعليق واحد:

  1. يا خال والله تعجز الكلمات عن التعبير, فقد قمت بانتقاء كلمات مميزة ومعبرة حتى انني اعجز عن التعليق. كل عام وانت وعائلتك بالف خير. اتمنى لك دوام التقدم والنجاح بمشوارك الادبي. دمت فخرا لناولاهل باقة المحبين.

    ابنتك المحبة: أمارات مواسي

    ردحذف