الخميس، 28 فبراير، 2008

بلادي

بلادي
كاظم ابراهيم مواسي

جرعة من كأس دنيانا سقتني
أحرقتني بلهيب الحب عيناها

حاولت أخذي من الدنيا إليها
حائراً أمضي على درب هواها

يا فؤاداً راح للغيد يمضي
كيف تمضي وبلادي في بلاها

عد إلينا طالما عادت طيور
لا تدع أرضي بلا عين تراها

شاءت الدنيا كما شاءت رجال
ثورة تهدي لنور من سناها

كلما اخضرت روابينا شرعنا
نحمد الله على ارض حباها

فبلادي رغم عسر الحال عندي
قدس اقداس وجنات رباها

خير ما في الكون حب
وبلادي الحب في قلب فتاها

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق